الإثنين“ 18 مارس 2019 - 07:44 م - جرينتش

باختصار .. مرحبا بالسلام


 

 

باختصار .. مرحبا بالسلام

 

باختصار .. مرحبا بالسلام

بقلم: د. عبد الولي الشميري

_____________


وكما قلنا سلفا لا تخسروا الأخوة فيما بينكم لأجل السياسة والسلطة وكفوا ايديكم والسنتكم عن بعضكم فسيتصافح ويتصالح السياسيون وسيقتسموا النفوذ والهيمنة في مستقبل الناجين من المحرقة
بعد حرب يراها الأتباع مقدسه ويعلم السياسيون انها صراع هيمنة ونفوذ ويراها كثيرون من المفزبكين فرصه للسباب والشتائم واللعن لهذا او لذلك لقد أدخلت هذه الحرب اليمن محنة نصف قرن قادم ودمرت نسيجا اجتماعيا كان متماسكا وانعشت -بالزور - إما باسم الدين أوالوطن أوالشرعية - النبرات والنعرات المذهبية والطائفية والعرقية والحزبية وازهقوا عشرات الالاف من الارواح وسحقوا الديار على رؤس اهلها ومايزال المتعصبون الجاهلون بالتاريخ يلعنون ويكفرون من لم يلق بنفسه في المستنقع
وأي مستنقع!!! واليوم نذكر بما قلنا - لعلهم يخجلون فيصمتون - سيتصافح ويتعانق السياسيون وسيتقاسمون الهيمنة والنفوذ وستلغى الشعارات والفتاوى السياسية الكاذبة ولكنهم سيواصلون الضحك على الذقون بمواصلة التعبئة الخاطئة
وستبتركون لأسر الضحايا والمصابين الحزن واليتم والبكاء والندم
والأفضع ان: سيستمر النواعق ونافخوا الكير وحاملوا المباخر يطبلون لمن اقحموا الوطن في محرقة غير محسوبة العواقب وسنسمع مزيدا من التبريرات والافك المقدس للداخل وللخارج
واكرر ... سيستمر الدجالون وحملة المباخر في موكب الفناء يطبلون ويبررون لصراع الهيمنة والأطماع والنفوذ الداخلي والخارجي
(وهم يحسبون انهم يحسنون صنعا)
(( ليس بانسان ولا عاقل
من لا يعي التاريخ في صدره
ومن وعى أخبار من قد مضى
أضاف أعمارا إلى عمرهِ))