الأحد“ 19 نوفمبر 2017 - 03:57 م - جرينتش

رحيق الثغر


  • رَحِيقُ الثَّغْرِ فِي شَفَتَيْكِ سُكَّرْ
  • وَفِي عَيْنَيْكِ وَالنَّظَراتِ خِنْجَرْ
  • عَلَى خَدَّيْكِ تَنْتَحِرُ القَوَافِي
  • وَمِنْ لَهَبِ الجَوَى اللهُ أَكْبَرْ
  • هَبِي أَنِّي أَتَيْتُ إِلَيْكِ طِفْلًا
  • شَقِيَّ الطَّبْعِ مِعْزَفُهُ تَكَسَّرْ
  • أَتَى يَبْكِي وَفِي عَيْنَيْهِ دَمْعٌ
  • وَبَيْنَ يَدَيْهِ أَقْلامٌ وَدَفْتَرْ
  • فَضُمِّيني إِلَى نَهْدَيْكِ حَتَّى
  • أُهَدِّئَ شَوقَ وِجْدَانٍ تَسَعَّرْ
  • كَذَلِكَ يَفْعَلُ الأَطفَالُ مِثْلِي
  • وأَنْتِ أَحَبُّ مِنْ نَفْسِي وَأكْثَر
  • فَقَالَتْ: مَا عَقَلْتَ مِنَ الصَّبَايَا
  • وما زالَ الغَرامُ عَلَيْكَ يَظْهَرْ
  • تُخَادِعُنِي وَعِنْدَكَ أَلْفُ حِضْنٍ
  • وَحَوْلَكَ أَلْفُ عَاشِقَةٍ وَجُؤْذَرْ
  • مِنَ البِيضِ الكَواعِبِ كالَّلآلِي
  • وَكَمْ خَدٍّ بِلَوْنِ المِسْكِ أَسمَرْ
  • تُخادِعُني بِدَمْعِكَ والقَوافِي
  • وخَدُّكَ مِنْ صِبَاغِ الغِيدِ أَشْقَرْ
  • تُشَبِّهُ كُلَّ أَجْسامِ الصَّبايا
  • فَذِي فُلٌّ، وَذَاكَ الخَدُّ مَرْمَرْ
  • وهذا العِطْرُ فِي خَدَّيْكَ يَلْهُو
  • وَيْجْرِي فِي دِمائِكَ مِنْهُ عَنْبَر
  • أَشُكُّ، وَقَدْ رَأيتُكَ ذَاتَ يَوْمٍ
  • وثَغرُكَ مِنْ دَمِ القُبُلاتِ أَحْمَرْ
  • فَمَا لِلشِّعْرِ تَنْصبُهُ شِبَاكًا
  • أَرَى الشُّعْراءَ مِنْ إبْلِيسَ أَخْطَرْ
  • فَقُلْتُ لَعَلَّ كَذَّابًا غَيُورًا
  • تَدَخَّلَ بَيْنَ أُلْفَتِنا وَدَمَّرْ
  • أَمُدُّ يَديِ إِلِيْكِ وأَنْتِ حَمْقَا
  • ويَغْلِبُ طَبْعَكِ الخُيَلاءُ والشَّرّْ
  • دَعِيني، واسألي عنّي نَبِيًّا
  • لِيَفْضَحَ وَهْمَكِ الوَحْيُ المُطَهَّرْ
  • حَمَلْتُ الحُبَّ والإخلاصَ دِينًا
  • وأَسْدَلْتُ السَّماءَ عَليكِ مِئْزَرْ
  • إذًا، لن نلتقي، ولَعَلَّ يَومًا
  • يَعُودُ لأهْلِهِ الغَادِي وَيَظْفَرْ
  • فقالت لا، فَأنتَ نَزِيلُ رُوحِي
  • تَعالَ، الوَصْلُ بَعَد الصَّدِّ أَيْسَرْ