الثلاثاء“ 27 فبراير 2024 - 02:10 م - جرينتش

الملتقى الرابع والثلاثون


افتتاحيات منتدى المثقف العربي  
صدر بتاريخ (2003)
 
ويستهل منتدى المثقف العربي ملتقاه الرابع والثلاثين في مطلع عامه الرابع بموضوع يحس بأهميته كل مواطن في الوطن العربي، وهو موضوع العقم والتخلف البيروقراطي في الإدارة.
ويود أن يناقش بصراحة ووضوح في ظل رؤى علمية ومفاهيم نقدية واعية تشخص أسباب الضعف الإداري، وتحدد معالم العلاج المفيد حتى يصبح وطننا العربي معافًا من معاناة الجمود الإداري في كافة مؤسساته العامة والخاصة، ويضع أنظارنا والمهتمين جميعًا على ملامح التجديد المفيد الذي يجعل الأداء الإداري محل رضا وقناعة وقبول من العاملين في الجهاز الإداري، ومن المتعاملين معه. 
والأسئلة الملحة على هذا الملتقى: 
أين مردود قوافل الخريجين في علم الإدارة وتكنولوجيا المعلومات على واقع الإدارة في الوطن العربي؟
والسؤال الثاني: 
ما أهم العوائق التي لم تسمح بإقامة نظام إداري حديث، مرن، سهل، سريع؟
أساتذتنا المتحدثون في هذا المحور علماء أجلاء، ومتخصصون في ميدان الإعداد البشري من حيث الكم، والتنموي من حيث الكيف. 
"ولا ينبئك مثل خبير"
الأستاذ الدكتور محمد إبراهيم التويجري، الرئيس والأمين العام للمنظمة العربية للتنمية الإدارية، الذي نجح في بناء منظمة عربية متخصصة مؤهلة تعتمد على ذاتها وإمكانياتها بعد عراك مع الزمن حسم صراع النجاح لصالح الدكتور التويجري، مهنئين جهده الكبير لأمته العربية. 
والأستاذ الدكتور عطية حسين، رئيس قسم الإدارة بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة، وهو أستاذ الجيل الموهوب، الراعي لتدفق الأجيال إلى ميدان الإدارة والمؤلف الجدير. 
وإنني أرحب بهما وأشكرهما، وأرحب بالضيوف الأعزاء جميعا، وأخص ضيوف شرفنا، ومنهم: 
الأستاذ الدكتور عبد الحق المريني، رئيس التشريفات الملكية والأوسمة بالديوان الملكي للمملكة المغربية. 
 And I would like to welcome Mr. William Shertanly, the International Human Development Advisor at the European Commission. 
وبالسادة الضيوف جميعا أجمل ترحيب. 
متمنيا لكم ليلة سعيدة...
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته... 

رئيس منتدى المثقف العربي د/ عبد الولي الشميري